الشبكة الرفاعية ( منتدى الإمام الرواس قدس سره )
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
أولا : إذا لم يظهر المنتدى بشكله الكامل يرجى تغيير المستعرض عندكم إلى موزيلا فاير فوكس فهو المعتمد لدينا ...
ثانيا : يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا

او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الى اسرة المنتدى
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدى center]


الشبكة الرفاعية ( منتدى الإمام الرواس قدس سره )
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الآل والصحابة رضي الله تعالى عنهم في الشعر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محب السيد الرواس
الإدارة
الإدارة
avatar

الدعاء





الأوسمة




الجنس : ذكر عدد المساهمات : 1055
نقاط : 1693
تاريخ الميلاد : 09/01/1987
تاريخ التسجيل : 07/09/2010

مُساهمةموضوع: الآل والصحابة رضي الله تعالى عنهم في الشعر   الأربعاء أكتوبر 06, 2010 10:18 pm

آل البيت والصحابة رضي الله تعالى عنهم في الشعر :

قال الشاعر:
إني أُحب أبا حفص وشيعته *** كما أحب عتيقاً صاحب الغار
وقد رضيت عليا قدوة علماً *** وما رضيت بقتل الشيخ في الدار
كل الصحابة ساداتى ومعتقدي *** فهل علي بهذا القول من عار

******************

وقال آخر:
يا آل بيت رسول الله حبكم *** فرض من الله في القرآن انزله
يكفيكم من عظيم الفخر أنكم *** من لم يصل عليكم لا صلاة له

******************

وقال آخر:
بلغ الأشواق والحب الصحابة *** سادة القوم وأرباب النجابه
هم حماة الدين أبطال الردى *** بل غيوث البذل بل آساد غابه
حبهم دين ومن يبغضهم *** ربنا في نار الآخرة أذابه
ذب عن أعراضهم إن كنت *** من ضربهم لا تعتدي كل ذبابه
وأطلب الآثار منهم إنهم *** علماء الدين فتواهم إصابه

******************

قال الشاعر يمدح أصحاب الرسول صلى الله عليه وسلم :
وقاتلت معنا الأملاك في أحد *** تحت العجاجة ما حادوا وما انكشفوا
سعد وسلمان والقعقاع قد عبروا *** إياك نعبد من سلسالها رشقوا
أملاك ربي بماء المزن قد غسلوا *** جثمان حنظلة والروح تختطف
وكلم الله من أوس شهيدهم *** من غير ترجمة زيحت له السجف

******************

وقال آخر:
هم القوم إن قالوا أصابوا وإن دعوا *** أجابوا وإن أعطوا أطابوا وأجزلوا
ولا يستطيع الفاعلون كفعلهم *** وإن حاولوا في النازلات وأجملوا

******************

وقال آخر:-
ومن عجب أني أحن إليهم *** وأسأل عنهم من لقيتُ وهم معي
وتطلبهم عيني وهم في سوادها *** ويشتاقهم قلبي وهم بين أضلعي

******************

وقال آخر:
أنا مسلم وأقولها مِلء الورى *** وعقيدتي نور الحياة وسؤددي
سلمان فيها مثل عمر لا ترى *** جنساً على جنس يفوق بمحتدي
وبلال بالإيمان يشمخ عزة *** ويدق تيجان العنيد الملحد
وخبيب أخمد في القنا أنفاسه *** لكن صوت الحق ليس بمُخْمدِ
ورمى صهيب بكل مال للعدا *** ولغير ربح عقيدة لم يقصد
إن العقيدة في قلوب رجالها *** من ذرة أقوى وألف مهند

****************

ومن أشعار بعض الصحابة ما روي أن أبا بكر قال لما قُتل أمية بن خلف وقد كان يَسُومُ بلالاً سوء العذاب بمكة فيخرجه إلى الرَّمْضاء، فيلقي عليه الصخرة العظيمة ليفارقَ دينَ الإسلام فيعصمه اللّه من ذلك:
هَنئياً زادك الرحمنُ خيراً *** فقد أدركْت، ثأرك يا بلالُ
فلا نِكْسا وُجِدْتَ ولا جباناً *** غداة تنوشُكَ الأسَل الطوالُ
إذا هاب الرّجال ثبتَّ حتى *** تخلِط أنْتَ ما هابَ الرّجالُ
على مضض الكُلُوم بمشرفيٍّ *** جَلاَ أطرافَ مَتْنَيْهِ الصِّقَالُ

*****************

وقال عمر بن الخطاب رضي الله عنه يوم فتح مكة:
ألم تر أن اللَّهَ أظهر دِينَهُ *** على كل دينٍ قبل ذلك حائدِ
وأمكنه من أهل مكة بعدما *** تدَاعَوْا إلى أمرٍ من الغي فاسدِ
غداةَ أجَالَ الخيلَ في عَرَصاتها *** مسوَمةً بين الزبير وخالد
فأمسى رسولُ الله قد عَزَّ نَصْرُهُ *** وأمْسى عدَاه مِنْ قتيل وشارِد
يريد الزبير بن العوام حَوَارِيّ رسولِ اللّه صلى الله عليه وسلم، وخالِدَ ابن الوليد سيفَ الله تعالى في الأرض.

*****************

لما قتل أبو لُؤُلُؤَة غلامُ المغيرةِ بن شُعْبَة، قالت زوجه عاتِكة بنت زيد بن عمرو ابن نفَيل ترثيه:
عَيْنُ جُودي بِعَبْرَةٍ ونَحِيبِ *** لا تملي على الأمين النجِيب
فجَعَتْني المنونُ بالفارسِ الْمُعـ *** ـلَم يوم الهياج والتثويبِ
عصْمَةُ الناس والمعينُ على الدَهـ *** ـر وغيثُ المحروم والمحروبِ
قل لأهْلِ الضراءِ والبُؤس موتوا *** قد سقته المنُونُ كأسَ شعَوبِ

وقالت أيضاً ترثيه:
وفَجعني فيْرُوز لا دَرَّ درُه *** بأبيضَ تالٍ لِلْكِتابِ مُنِيبِ
رؤوف على الأدنى غليظ على العِدَا *** أخي ثقة في النائبات نجيبِ
متى ما يَقُلْ لا يكذب القولَ فِعلُه *** سريع إلى الخيرات غير قَطوبِ
وعاتكة هذه، هي أخت سعيد بن زيد، أحدِ العشرة الذين شهد لهم النبي صلى الله عليه وسلم، بالجنَّة، وكانت تحت عبد اللّه بن أبي بكر، فأصابه سهْمٌ في غَزوَة الطائف فمات منه، فتزوجها عمر، رضي اللّه عنه، فقُتِل عنها، فتزوجها الزبير ابن العوام فقُتِلَ عنها، فكان علي، رضي الله عنه يقول: من أحبَّ الشهادة الحاضرة فليتزوج بعاتِكة.

*****************

يروى أن علياً رضي الله عنه قال بعد وفاة فاطمة رضي الله عنها:
أرى عِلَلَ الدنيا عليَّ كثيرةً *** وصاحِبُها حتى المماتِ عليلُ
لكل اجتماع من خليلين فُرْقَةٌ *** وإن الذي دُون المماتِ قليل
وإنْ افتقادي فاطماً بعد أحمدٍ *** دليل على ألاَ يدومَ خَليلُ

*****************

وحجَ هشام بن عبد الملك، أو الوليد أخوه، فطافَ بالبيتِ وأرادَ استلامَ الْحَجَر فلم يقدر، فنُصِب له مِنبَرٌ فجلس عليه، فبينا هو كذلك إذْ أَقْبَلَ عليُ بن الحسين بن علي بن أبي طالب، رضي الله عنه، في إزارِ ورِدَاء، وكان أحسنَ الناس وَجْهاً، وأعطرهم رائحة، وأكثرَهم خشوعاً، وبين عينيه سَجادة، كأنها رُكبة عنز، وطاف بالبيت، وأتى ليَسْتَلم الحجرَ، فتنحّى له الناسُ هيبة وإجلالاً، فغاظ ذلك هشاماً؛ فقال رجلٌ من أهل الشام: مَن الَّذي أكرمه الناس هذا الإكرام، وأعظموه هذا الإعظام؟ فقال هشام: لا أعْرفه، لئلا يَعْظُمَ في صدور أهل الشام، فقال الفرزدق وكان حاضراً:
هذا ابنُ خير عبادِ الله كلهِمُ *** هذا النقيُّ التقيُ الطاهرُ العَلَمُ
هذا الذي تَعْرِفُ البَطْحَاءُ *** وطأتُه والبيتُ يعرفُه والحل والحَرَمُ
إذا رأتْه قريشٌ قال قائلُها: *** إلى مكارم هذا ينتهي الكرَمُ
يكادُ يُمْسِكُهُ عِرْفانَ راحتهِ *** رُكنُ الحطيم إذا ما جاء يستلم

*****************

مُشتقَّة من رسول اللّه نَبْعَتُهُ *** طابتْ عناصِرُه والخِيم والشِّيَم
يُنْمَى إلى ذِرْوة العزّ التي قصُرت *** عن نَيْلها عَرَبُ الإسلامِ والعَجَمُ

*****************

هذا ابنُ فاطمةٍ إن كنتَ جاهِلَهُ *** بجدِّه أنبياءُ اللّه قد خُتِموا
اللَّهُ فضّله قِدْماً وشرّفَهُ *** جرى بذَاك له في لَوْحهِ القَلَمُ
مَنْ جدُهُ دانَ فَضْلُ الأنبياء لهُ *** وفَضْلُ أمّته دانَتْ له الأُمَمُ
عَمَ البريّةَ بالإحسان فانقشعتْ *** عنها الغيابةُ والإملاقُ والظُلمُ

*****************

ويقول الشيخ عائض القرني :
هم صفوة الأقوام فاعرف قدرهم *** وعلى هداهم يا موفق فاهتدِ
واحفظ وصية أحمد في صحبه *** واقطع لأجلهم لسان المفسدِ
عرضي لعرضهموا الفداء *** وإنهم أزكى وأطهر من غمام أبردِ
فالله زكاهم وشرّف قدرهم *** وأحلهم بالدين أعلى مقعدِ
شهدوا نزول الوحي بل كانوا له *** نعم الحماة من البغيض الملحدِ
بذلوا النفوس وأرخصوا أموالهم *** في نصرة الإسلام دون ترددِ
ما سبهم إلا حقيرٌ تافهٌ *** ذلٌ يشوههم بحقدٍ أسودِ
لغبارُ أقدام الصحابة في الردى *** أغلى وأعلى من جبين الأبعدِ
ما نال أصحابَ الرسول سوى *** امرءٍ تمت خسارته لسوء المقصدِ

*****************







أخي لاتنسانا من صالح دعائك

منتدى الإمام الرواس
قدس سره

شاركنا وكن عضوا من أعضاء المنتدى




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alrfa3ea.4umer.com
الحياوي
مشرف القسم الإسلامي
مشرف القسم الإسلامي
avatar

الدعاء





الأوسمة




الجنس : ذكر عدد المساهمات : 277
نقاط : 322
تاريخ الميلاد : 06/10/1958
تاريخ التسجيل : 12/09/2010
الموقع : نسائم الإيمان

مُساهمةموضوع: رد: الآل والصحابة رضي الله تعالى عنهم في الشعر   الخميس أكتوبر 07, 2010 1:01 am



ما هذا الجمال أخي رائد

إن حسن الخط وتنسيقه ليزيد الحق وضوحاً

وأقول عرفت فالزم

بارك الله فيكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alhyawe.yoo7.com
محمد الشيخ جمال
مشرف القسم الصوفي
مشرف القسم الصوفي
avatar

الدعاء





الأوسمة




الجنس : ذكر عدد المساهمات : 420
نقاط : 457
تاريخ الميلاد : 12/11/1974
تاريخ التسجيل : 11/09/2010

مُساهمةموضوع: رد: الآل والصحابة رضي الله تعالى عنهم في الشعر   الخميس أكتوبر 07, 2010 4:13 am




كـم جـاءهـم جـاهـلٌ و الـذلُّ يصحـبـه ***** فـعــاد بالعــلم و الخـيرات منقـلـبــــا
وكــم أتــى بغـرور العـلـم مجـلسـهـم ***** شـخـصٌ فــردَّ سـقـيم الـرأي مكـتئبا





مــواضـــيـــعـــي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محب السيد الرواس
الإدارة
الإدارة
avatar

الدعاء





الأوسمة




الجنس : ذكر عدد المساهمات : 1055
نقاط : 1693
تاريخ الميلاد : 09/01/1987
تاريخ التسجيل : 07/09/2010

مُساهمةموضوع: رد: الآل والصحابة رضي الله تعالى عنهم في الشعر   الخميس أكتوبر 07, 2010 2:02 pm







أخي لاتنسانا من صالح دعائك

منتدى الإمام الرواس
قدس سره

شاركنا وكن عضوا من أعضاء المنتدى




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alrfa3ea.4umer.com
 
الآل والصحابة رضي الله تعالى عنهم في الشعر
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الشبكة الرفاعية ( منتدى الإمام الرواس قدس سره ) :: منتدى الشريعة الإسلامية :: منتدى الصحابة وأمهات المؤمنين -
انتقل الى:  
عذرا
لقد تم نقل المنتدى إلى استضافة جديدة كليا
يمكنكم التواصل معنا من خلال الرابط التالي :

http://www.alrfa3e.com/vb



أهلا وسهلا بكم معنا

أعضاء وزوار اكارم



زوار المنتدى للعام الجديد 2011 - 1432
free counters




جميع الحقوق محفوظة لــ الشبكة الرفاعية ( منتدى الإمام الرواس قدس سره )
 Powered by ra2d hamdo ®alrfa3ea.4umer.com
حقوق الطبع والنشرمحفوظة ©2011 - 2010