الشبكة الرفاعية ( منتدى الإمام الرواس قدس سره )
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
أولا : إذا لم يظهر المنتدى بشكله الكامل يرجى تغيير المستعرض عندكم إلى موزيلا فاير فوكس فهو المعتمد لدينا ...
ثانيا : يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا

او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الى اسرة المنتدى
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدى center]


الشبكة الرفاعية ( منتدى الإمام الرواس قدس سره )
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 صدور كتاب يترجم عن - بهاء الدين الرواس رضي الله عنه

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الحياوي
مشرف القسم الإسلامي
مشرف القسم الإسلامي
avatar

الدعاء





الأوسمة




الجنس : ذكر عدد المساهمات : 277
نقاط : 322
تاريخ الميلاد : 06/10/1958
تاريخ التسجيل : 12/09/2010
الموقع : نسائم الإيمان

مُساهمةموضوع: صدور كتاب يترجم عن - بهاء الدين الرواس رضي الله عنه    السبت نوفمبر 13, 2010 5:48 am




صدر كتاب "بهاء الدين الرواس رضي الله عنه " حياته ,فكره ,مناقبه,
تأليف الشيخ عبد القادر الرحباوي رحمه الله
طبعة دار البشاير - دمشق هـ 2316668 - 2316669
وكان هذا الكتاب من آخر مؤلفات الشيخ عبد القادر الرحباوي رحمه الله توفي 1993م
وهذه مقدمة الكتاب:

بسم الله الرحمن الرحيم

المقدمة

‏الحمد لله الواهب ما شاء لمن شاء ، الذي اصطفى من عباده رسلاً وأنبياء ،
واجتبى من أتباعهم وأشياعهم العارفين والأولياء، وحجبهم عن كثير من خلقه
بما أضفاه عليهم من الستر والخفاء والصلاة والسلام على سيدنا محمد سيد أهل القرب
والاصطفاء , وعلى آله الأوصياء وأصحابه البررة الأتقياء ، ومن تبعهم بإحسان
إلى يوم العرض و اللقاء‏
وبعد : لا شك أنه ما من علم من أعلام الإسلام ، أو إمام من أئمة الدين
إلا وترجم له العلماء ، وأفرد له الكُتاب والباحثون كتاباً خاصاً للتعريف به
والتحدث عن حياته وسيرته لذا فإني أرى أنه من الواجب عليّ خدمة
للدين ونفعاً للمسلمين ، وتوضيحاً للسالكين ، كما أرى أنه آن الأوان ، وأتى
الإبان لكشف النقاب وإماطة الحجاب عن علم مجهول هو إمام العارفين
الأئمة ، وشيخ شيوخ هذه الأمة ، وهو ختم الولاية فيها كما صرح به
رضي الله عنه إذ يقول :
أنا ختم الولاية المتدلي ... في سماوات مرطها البراق
وقال رضي الله عنه :
طوت النبوة في الولاية كوكبا ... وأنا بحمد الله ذاك الكوكب
‏ ألا وهو سيدي وشيخي ومولاي السيد محمد مهدي المنعوت ببهاء الدين ، والشهير
بالرواس هذا الإمام العارف الذي هو بحر زاخر من العلوم وطود شامخ ،
وسر من أسرار الله في هذه الأمة ، كتب الله عليه الخفاء في حال حياته المادية ،
وطواه في برقع الخفاء والستر وأناط به شؤونا جليلة وعظيمة بالنسبة لهذه الأمة ،
وطوى فيه أسرار يحيي الله ببركتها قلوباً ويدفع بها عن الأمة كروباً ، وينصر
بها من أهل الحق مغلوباً ، ويعيد للدين عزته ، وينير به محجته وحيث أنه هو
الوارث المحمدي ، والنائب عن جده رسول الله صلى الله عليه وسلم في الأمة .
قال: رضي الله عنه‏
وأخذت نصرة الشرع عهداً ... ‏في زمان زادت به الجهلاء
والدعاوى إن لم يقمن عليها ... ‏بينات أربابهــــــــــا أدعيــــــاء‏
وقال : رضي الله عنه‏
إعزاز حكم الشرع من آياتي ... ‏وإفاضة الأسرار من عاداتي‏
غير أن هذه الشؤون يقوم بها وراثه ونوّابه من بده وإلى يوم القيامة ،
وذلك بفيض من سر روحه الطاهرة ‏وبركة السر الذي أودعه الله فيه .
‏قال : رضي الله عنه
حياتي كموتتي ... وموتتي حياتي
وتلك من آياتي ... بها كمال فخري

وقال : رضي الله عنه
إن مت فارقب مظهري ... سر الحياة بموتتي
يُجلى الظهور بمدفنــــي ... ضمن التراب بحفرتي
ويقول : رضي الله عنه
أطوى برمسي ثم تبدو عجائبي ... بها القوم في بيض المنابر تخطب
وقال : رضي الله عنه
فشخصي مفقود وشأني حاضر ... وما كل شأن العارفيـــــن كشانــي
أجل أخي القارئ الكريم ، والمؤمن بشؤون الله في خلقه وما أودعه الله من
أسرار في أوليائه وأحبابه ، وذلك لأن شؤون السيد الرواس تختلف عن
شؤون العارفين الذين سبقوه من قبل ، وذلك لأن الأئمة العارفين
رضي الله عنهم الذين سبقوه كل واحد منهم أ تى بشؤون قد تنحصر بزمنه ،
ومنهم المجددون ، لكن شؤون السيد الرواس باقية إلى يوم القيامة ،
كما قال رضي الله عنه
القوم قد ذهبوا بشأن زائل ... واليوم قد جئنا بشأن قابل‏
وقال رضي الله عنه
تنطوي دولة الشيوخ وحكمي ... بنفوذ إلى يـــوم القيامــة باق
وقوله رضي الله عنه
كل قطب إلى القيامة عني ... آخذاً والجميع لي نقبــــــــــاء
وقوله رضي الله عنه
وهل تردى ولي خلعة عظمت ... إلا وتطريزها في الغيب من قبلي
هذا هو الإمام الخفي والسر المطوي الذى أرى أنه آن إبان ظهوره ،
ونشر مطوي نوره كيف لا وهو القائل :
سيلمع فرقدي بعد تكرر بناء مرقدي‏
وقد تكرر بناء مرقده فعلاً منذ زمن قريب جداً ، وذلك في أوائل الستينات في عهد
عبد الكريم قاسم ببغداد‏
هذا وإني أعترف بكل صدق ، وأعتقد بكل يقين أنني مهما حاولت أن أحيط بهذا
البحر المسجور ، والعلم المنشور ، وأفصح عن حقيقته وشؤونه ، والمواهب التي وهبه
الله إياها لا أستطيع ، ولكنه جهد المقل ، وأنى لمثلي أن يأتي بذلك ويترجم لمن يقول
وهو الصادق‏
ماذا يترجم لي لسان القائل ... غلبت على الأقوال منه شمائلي‏
سر الولاية في ضميري قد جلا ... شمساً وأفحمت الجحود دلائلي‏
ولعنصر المختار صحت نسبتي ... وتعلقت بيد الغيوب وسائلي‏
فالله أظهرني بأغطية الخفــــــا ... شيخـــــا لكل مقرب أو واصل
وأقامني في الأولياء إمامهـــم ... بالحق يدفع شؤم ظلم الباطـــل‏
قولي على القرآن نيط حروفه ... فاعمل به فالله أصدق قائــــــل‏
القوم قد ذهبوا بشأن زائـــــل ... واليوم قد جئنا بشأن قابــــــــل‏

هذا وإنني بعد الذي ذكرته في هذه المقدمة لعلى يقين من أن الذي يطلع على
هذه الترجمة وهذا الكتاب يكون أحد ثلاثة :

‏1ــ إما من المؤمنين الصادقين الذين يؤمنون بالغيب الذي يسن الإيمان به ، وهذا
مما يدل على كمال إيمانهم وسلامة منهجهم ، كما ورد في الحديث الشريف فعن
أبي هريرة رضي الله عنه قال :
صلى بنا رسول الله صلى الله عليه وسلم صلاة ثم أقبل علينا بوجهه فقال.
( بينما رجل يسوق بقرة إذ ركبها فضربها قالت: إنا لم نخلق لهذا إنما خلقنا للحراثة )
فقال الناس. سبحان الله بقرة تتكلم فقال.
( فإني أؤمن بهذا أنا وأبو بكر وعمر ) وما هما
( ثم وبينا رجل في غنمه إذ عدا عليها الذئب فأخذ شاة منها فطلبه فأدركه
فاستنقذها منه فقال : يا هذا استنقذتها منى فمن لها يوم السبع يوم لا راعي لها
غيري) قال الناس: سبحان الله ذئب يتكلم؟!
فقال: ( اني أؤمن بذلك وأبو بكر وعمر )،
وهذا مما يدل على كمال إيمانهما ولم يلزم الرسول صلى الله عليه وسلم
الإيمان بذلك
2ــ أو مسلم يحار في مثل هذه الأمور الغيبية ‏فلا يؤمن بها ولا ‏يكذبها ، فهو بين
بين ، فمثل هذا على سبيل النجاة إن شاء الله .
3‏ـــ من طمس الله على قلبه فلا يبصر نورا ، ولا يعرف من الدين إلا ظواهراً
وقشوراً ، ولا يفقه من العلم إلا سطوراً ، عميت بصيرته وسادت سريرته ، واتبع
هواه ، وأصبحت غايته دنياه فتنكر لأولياء ‏الله وحارب أحباب الله
رغم أنه يقرأ في القرآن الكريم
((أَلا إِنَّ أَوْلِيَاء اللّهِ لاَ خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلاَ هُمْ يَحْزَنُونَ )) يونس 62
ويقرأ في الصحيح عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قوله:
(( من عادى لي ولياً فقد آذنته بالحرب )) `
ولكن مثل هؤلاء الناس يفسدون أكثر مما يصلحون ، ويضللون أكثر مما يهدون ،
وهم الذين ذكرهم الرسول صلى الله عليه وسلم أنه يخاف على أمته منهم حيث
قال صلى الله عليه وسلم : لا أخشى على أمتي مؤمناً ولا كافراً فالمؤمن يحجزه
إيمانه والكافر يمقته كفره ، وإنما أخشى على أمتى عالم اللسان وجاهل القلب يقول
ما يعملون و يعمل ما ينكرون
وقد صدق الرسول صلى الله عليه وسلم ألا ترى إلى
مثل هؤلاء الناس فإنك لا ترى لإيمانه الذي يدعيه ثمرة فلا صفات إيمانية ،
ولا أخلاق إسلامية بل كل الذي تراه تشدق وجدلا وتكفيراً للمسلمين وتشويهاً
لحقيقة الدين فإياك إياك أخي المسلم من مثل هؤلاء فإنهم يبعدونك عن الله
ويقطعون الصلة بينك وبين رسول الله صلى الله عليه وسلم
وأسأل الله سبحانه وتعالى أن يسلك بي وبك سبل الرشاد
وصلى الله وسلم وبارك على سيدنا وحبيبنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم

عبد القادر الرحبا وي



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alhyawe.yoo7.com
محب السيد الرواس
الإدارة
الإدارة
avatar

الدعاء





الأوسمة




الجنس : ذكر عدد المساهمات : 1055
نقاط : 1693
تاريخ الميلاد : 09/01/1987
تاريخ التسجيل : 07/09/2010

مُساهمةموضوع: رد: صدور كتاب يترجم عن - بهاء الدين الرواس رضي الله عنه    السبت نوفمبر 13, 2010 6:20 pm

ألف شكر لكم






أخي لاتنسانا من صالح دعائك

منتدى الإمام الرواس
قدس سره

شاركنا وكن عضوا من أعضاء المنتدى




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alrfa3ea.4umer.com
 
صدور كتاب يترجم عن - بهاء الدين الرواس رضي الله عنه
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الشبكة الرفاعية ( منتدى الإمام الرواس قدس سره ) :: منتدى التصوف الإسلامي :: التراجم والرجال-
انتقل الى:  
عذرا
لقد تم نقل المنتدى إلى استضافة جديدة كليا
يمكنكم التواصل معنا من خلال الرابط التالي :

http://www.alrfa3e.com/vb



أهلا وسهلا بكم معنا

أعضاء وزوار اكارم



زوار المنتدى للعام الجديد 2011 - 1432
free counters




جميع الحقوق محفوظة لــ الشبكة الرفاعية ( منتدى الإمام الرواس قدس سره )
 Powered by ra2d hamdo ®http://alrfa3ea.4umer.com
حقوق الطبع والنشرمحفوظة ©2011 - 2010